السبت, يونيو 15, 2024
Homeالتسويق الإلكترونيكيف تنجح في معرفة جمهورك المستهدف؟

كيف تنجح في معرفة جمهورك المستهدف؟

كيف تنجح في معرفة جمهورك المستهدف؟

في البداية إذا أردت أن تنجح في تقديم منتجك أو خدمتك إلى السوق فعليك أن تعرف تحديدًا إلى من تقدم هذا المنتج في الأساس .

من هو جمهورك المستهدف؟
للإجابة عن هذا السؤال تحتاج أولًا إلى التعرف على منتجك، ماذا تقدم ومن يناسب وما هي مميزاته؟ ثم عليك أن تسير عبر عدة خطوات فيما يعرف بـ (رحلة التعرف على العميل) .

المحتويات

  • من هو الجمهور المستهدف؟
  • أهمية تحديد الجمهور المستهدف
  • خطواتك للتعرف على عميلك
معرفة جمهورك المستهدف
معرفة جمهورك المستهدف

أولًا: من هو الجمهور المستهدف؟

الجمهور المستهدف هو الشريحة أو مجموعة العملاء الذين توجه منتجك أو خدمتك إليهم، عادة تجمعهم خصائص مشتركة ومن خلال التعرف إلى هذه الخصائص سيمكنك تكوين صورة عن شخصية عميلك.

فمثلًا إذا كان منتجك هو عربات الأطفال فإن جمهورك المستهدف هو الأمهات، وبالتالي عليك التعرف على الأمهات المناسبات لمنتجك ثم قم بتوجيه إعلانك إليهن.

ثانيًا: أهمية تحديد جمهورك المستهدف:

تكمن أهمية تحديدك للجمهور المستهدف في تعرفك على طريقة طرحك للمنتج، فحين تحدد من هو العميل الذي تبحث عنه، ستعرف كيف تنقل رسالتك إليه

ولأن التسويق هو عملية نقل رسالة عن المنتج فيجب أن تتعرف جيدًا على جميع أجزاء هذه العملية أي (المنتج – العميل – الرسالة)

تعرف جيدًا على منتجك حينها ستعرف بالضبط من يحتاج إلى هذا المنتج وبالتالي ستصل إلى الطريقة المثلى لتقديم إعلانك وللتواصل مع عميلك ولتقديم خدمات ما بعد البيع.

ثالثًا: خطواتك للتعرف على عميلك:

  • خطوتك الأولى هي: تحديد العوامل الديموغرافية

أي أن عليك أن تعرف جنس وعمر عملائك، كذلك الحالة الاجتماعية ومستوى الدخل والتعليم، وبناء على ذلك ستجد الطريقة التي تحدثهم بها، وستعرف كيف تجذبهم إلى منتجك وماهي الطريقة المناسبة للتعامل معهم وهذا ما سيساعدك على بناء ثقة بينك وبين جمهورك.

  • ثم عليك تاليًا أن: تفهم الخصائص الشخصية لعميلك المستهدف

عليك أن تقوم بدراسة شخصية لشريحتك المستهدفة حتى تفهم اهتماماتهم وآرائهم وعاداتهم وهواياتهم وأسلوب حياتهم

وهذا قد يكون من خلال الاستفتاءات أو استمارات البيانات، فإذا عرفت ما يفضل عميلك وماذا قد يلفت انتباهه وماذا يريد فأنت قد شاركته جزءًا من حياته وهذا ما سيجعله يشعر أنك تتعامل معه بشكل شخصي وتفهمه وبالتالي ستكون خياره الأول.

  • بعد ذلك: تعرف إلى الطبيعة الجغرافية لشريحتك المستهدفة، أين يعيش عميلك؟ في منطقة شعبية؟ هل تتساقط الأمطار حيث يعيش؟ هل توجد محطة مترو قريبة منه؟

هذا سيساعدك في تحديد اللهجة التي تخاطب بها جمهورك، وسيساعدك في تطوير منتجك وعملية البيع لديك وتحديد خدمات ما بعد البيع أيضًا.

  • في النهاية: قم بتحليل سلوكيات عملائك، انتبه للطريقة التي يريدونك أن تتعامل بها خلال رحلتهم وكيف يريدون خدمتك، هذا ماسيساعدك على تقديم خدمتك ومتابعة عملائك في جميع مراحل عملية الشراء بالطريقة المناسبة.

وأخيرًا إن تحديد جمهورك المستهدف هي خطوة مهمة ستساعدك في بناء قاعدة جماهيرية وستساعدك كذلك في كسب ثقة عملائك بل وجعلهم يقومون بالتسويق لك

كن حريصًا على تحديد جمهورك بدقة حتى لا تخطيء في توجيه منتجك مما سيضيع وقتك وجهدك، تواصل مع جمهورك الصحيح بطريقة صحيحة وهذا سيضمن لك الوصول إلى هدفك، فكثير من أصحاب البيزنس لم يوفقوا في إستهداف عميل منتجهم الصحيح ، فتجد منتج مخصص الأغنياء ولكن تم إستهداف قليلي الدخل ، فينتج عن ذلك وقوع نسبة المبيعات بسبب الإستهداف الخاطئ والعكس صحيح حينما تقدم منتجا رخيص الثمن لمجتمع من الأغنياء فتجد رفض كبير و إنهيار لنسب المبيعات .

وكان هذا كل ما لدينا في مقال اليوم عن كيفية النجاح في معرفة جمهورك المستهدف؟

Heba Allam
Heba Allam
Creative Content Creator
مقالات ذات صلة

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisment -

الأكثر شهرة